لضمان حقوق عملائنا

سياسة الخصوصية

تعلن شركة جسور الإمداد للأستقدام العالمية عن برنامج خطة أستقدام العمالة، والتي تعتبر أولى دفعات الأستقدام منذ إنطلاق عمل الشركة وتأسيسها في مدينة الرياض.وكشفت جسور الإمداد أن هناك ما يقارب 1000 عامل وعاملة ذو مهن متنوعة في التخصصات سيصلون بعد شهر سبتمبر2016 ، وسيتم على الفور تسليم العمالة إلي عملاء الشركة الذين لديهم حجوزات مسبقة بعد إستكمال كافة الإجراءات والترتيبات اللازمة التي وضعتها الشركة في هذا الشأن قبل تسليمها للعميل من أجل التأكد من أن العمالة جاهزة ومناسبة لبيئة العمل.
وأكدت الشركة أن جميع العمالة سيخضعون إلي برامج التدريب والتأهيل المكثفة المسبقة قبل الدخول في ميدان العمل، والتي أعدتها الشركة بالتنسيق مع مكاتب استقدام بالخارج.

وقد أفاد سعادة الرئيس التنفيذي لشركة جسور الإمداد للأستقدام العالمية الأستاذ/ أحمد المحيني بقرب وصول الدفعة الأولى والتي تعتبر الإنطلاقة الحقيقية لعمل الشركة في مختلف ميادين الإدارات سواء العمليات أو الموارد البشرية أو الخدمات المساندة أو التسويق وغيرها ، مشيرا إلي أن كل إدارة و قسم في هذه الشركة له مسئوليات محددة اتجاه وصول العمالة بدأ من الاستقبال وإنتهاء بتسليم العمالة للعميل.
وأكد ايضاً سعادته أن أغراض الشركة تتمثل في استقدام العمالة وتقديم الخدمات العمالية المنزلية والعمالة للقطاعين العام والخاص ، مشيرا إلى أننا في جسور الإمداد نفخر أن نقوم بتلبية كافة متطلبات سوق العمل من الاستقدام و بأدق التفاصيل التي تناسب بيئة العمل في المجتمع السعودي والذي يعتبر له خصوصية تختلف عن بقية المجتمعات.

والجدير بالذكر أن جسور الإمداد تهدف إلى استقطاب ورعاية كوادر بشرية من خلال استقدام 8000 تأشيرة في كل عام والتي تسعى فيها الشركة بتزويد سوق العمل مع العمال من مختلف المهن (خدم المنازل والتكنولوجيا والهندسة المعمارية والطب والتمريض والعمالة المهنية والعمالة الغير المهنية) لتلبية الطلب في السوق

الغرض من الشركة تنظيم التوسط في استقدام العمالة للغير وتقديم الخدمات العمالية للمنازل والقطاع العام والخاص وتطوير إستخدام الموارد البشرية الغير سعودية وتوفيرها بالوقت المناسب للمساهمة في تعزيز دور القطاع الخاص الإقتصادي والإجتماعي المناط به لبناء سوق مؤسسي يحفظ حقوق لأطراف المعنية بذلك وتحسين الصورة العامة للمملكة العربية السعودية لدى المنظمات العالمية.
09 ه القاضي بالموافقة على /08/ صدر قرار معالي وزير التجارة والصناعة الدكتور / توفيق بن فوزان الربيعة رقم ( 547 /ق) وتاريخ 1436
الترخيص بتأسيس شركة جسور الامداد للإستقدام (شركة مساهمة مقفلة – تحت التأسيس) برأسمال قدره ( 100 ) مليون ﷼ سعودي مقسم إلى
10 ) مليون سهم تبلغ القيمة الاسمية للسهم ( 10 ) عشرة ريالات سعودية اكتتب المؤسسون بكامل رأس المال , وتتخذ الشركة من مدينة )
الرياض مقراً لها. وتتمثل أغراض الشركة في (ممارسة نشاط التوسط في استقدام العمالة وتقديم الخدمات العمالية المنزلية أو للقطاع العام والقطاع الخاص) ٬ وسوف تكون مدة الشركة ( 99 ) تسعة وتسعون سنة تبدأ من تاريخ القرار الوزاري الصادر بإعلان تأسيسها ٬ ويجوز إطالة مدة الشركة
بقرار تصدره الجمعية العامة غير العادية ومن الجدير بالذكر أنه لا يجوز تداول أسهمها إلا بعد الحصول على موافقة هيئة السوق المالية ٬ ويتولى
إدارة الشركة مجلس إدارة مؤلف من ثلاثة أعضاء تعينهم الجمعية العامة العادية لمدة ثلاث سنوات واستثناءاً من ذلك عين المؤسسون أول مجلس
إدارة لمدة خمس سنوات تبدأ من تاريخ صدور القرار الوزاري بإعلان تأسيس الشركة ٬ وتأتي موافقة الوزارة على تأسيس هذه الشركة في إطار
سياسة الدولة لتعزيز النشاط الاقتصادي في مختلف القطاعات ورفع القدرة التنافسية للاقتصاد الوطني في مواجهة التحديات والمنافسات الإقليمية والدولي.